احصلي على ديكور رمضاني خاص

كتب موقع لهن

اعتاد المصريين على استقبال رمضان ببعض العادات أهمها شراء "الفوانيس" للأطفال ، وتزين الشرفات والشوارع ، والبعض يستعينون به كأحد رموز الديكور الذي يضفي طابع خاص جداً على المنزل خلال الشهر المبارك .

وعن ارتباط شهر رمضان بـ"الفانوس" يقال أنه عندما دخل المعزلدين الله الفاطمي  عام 973 هـ مصر في شهر رمضان ، استقبله الأهالي بالمصابيح للترحيب به، فأصدر أمر بجعل أمام كل بيت فانوس طوال شهر رمضان ، ومن هذا اليوم ، أصبح "الفانوس" عادة مقترنة بشهر رمضان وذكري جميلة يبتهج بها الكبار والصغار.

 

ديكور رمضاني
وإذا رغبتِ في إضافة لمسات جديدة وجميلة علي اثاث منزلك بذوق يتناسب مع شهر رمضان الكريم ، يقدم لك خبراء الديكور بعض الافكار التي تضفي على بيتك لمسة رمضانية :
-
خصصي ركناً في البيت وضعي فيه "الفانوس" بالشكل المحبب لكِ أو بأي وحدات اضاءة ملونة ، وضعي خداديات مصنوعة من قماش الخيامية علي الكراسي الموجودة في هذا الركن بحيث تضفي لهذا المكان خصوصية ترتبط برمضان ويمكن تناول الاسرة لوجبة السحور في هذا المكان.
-
فى العزومات ، اهتمي بوضع المفارش بطريقة جديدة ومبتكرة بحيث تلفيها من الارجل علي هيئة فيونكة او وردة كبيرة فتعطي منظرا جذابا او رفع طرف المفرش عند احد الاركان.
*
ضعي مجموعة من السبح علي الحائط وخاصة ذات الحبات الكبيرة فهي ديكور تضفي علي الحائط منظرا جميلا وهناك بعض الانواع التي تضيء ليلاً ، لزيادة جو من الروحانية على المكان.
*
ضعي مبخرة في ركن حجرة السفرة وضعي بعض الروائح العطرية التي تعطي للمكان الذي يجلس فيه افراد الاسرة او الضيوف رائحة مميزة وذكية.

شكل الفانوس
وتطور شكل الفانوس ، وظهرت أنواع عديدة، فقد كانت في الماضي وما زالت من الشمع التي تتميز بألوانه الجذابة والمصنوعة من الزجاج في صورة نوافذ متلاصقة في إطار من الألومنيوم والنحاس وعليها رسومات مزخرفة وباب لإدخال الشمعة التي تستقر على قاعدة معدة لذلك ويتم إضاءتها فتعكس ألوان الزجاج المزخرف ، ثم سرعان ما تم استبدالها بأنواع حديثة وظلت تتطور حتى أصبحت الآن تستخدم التكنولوجيا الصوتية والضوئية واختلفت تماماً عما كانت عليه ولكنها احتفظت بإدخال البهجة والسعادة على الأسرة.. وإليكِ بعض أشكال الفوانيس التى من الممكن الاستعانة بها كقطعة ديكور بمنزلك.

 

www.aldhiaa.com